Audio player

فوائد موت المسيح وقيامته - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-21

Description

"مقدمة: لا يوجد قيامة من دون الصليب، فالذي حمل الصليب وطُعِن في الحربة وسُمِّر على الخشبة ووُضِع عليه إكليل الشوك قام ظافراص منتصراً...أين شوكتك يا موت وأين غلبتك يا هاوية، لماذا تطلبن الحيّ بين الأموات ليس هو ههنا لكنه قام، رئيس الحياة ومؤلّفها صلبتموه، الذي أقامه الله من بين الأموات ونحن شهود لذلك. موت المسيح وقيامته حدث فريد في التاريخ وله فوائد عظيمة لحياتك لكي نستفيد منها ونعيش حياة انتصار حقيقي وانتصار كامل في يسوع المسيح. وبعض الفوائد عن ما صنع يسوع لأجلنا لكي نعيش ملء الحياة بيسوع المسيح وقدّم الراعي ثلاث منها لكي نعيشها: 1-الغفران الكامل، كولوسي 2: 13 – 15. المسيح في موته وقيامته جاء ومحا الصكّ، صكّ الدين الذي كان علينا من الخطايا والأمور التي فعلناها التي جلبت العار علينا وبدل أن يفضحنا الرب أتى الى حياة كل واحد منا ومحا الشر والخطيئة وأعطانا أن نكون خليقة جديدة بيسوع المسيح، أتى لكي يمحي تاريخنا بكلّ الأمور السيّئة التي عملناها محا الصك، محا الدين الذي علينا. كل واحد منا مديون نتيجة الخطيّة التي قمنا بها وجاء الرب يسوع ومحا ديوننا وغفر خطايانا وصار لنا الحياة الأبدية بشخصه. جاء المسيح وافتدانا من لعنة الخطيّة. المسيح مات وقام ليعطينا الحياة، الذي لم يفعل خطيّة صار خطيّة لأجلنا لنصير نحن برّ الله فيه. 2-الشفاء الداخلي: 1بطرس 2: 24 – 25، بجلدته شفيتم ماذا تعني هذه العبارة تعني بجلدته شفيتم من الضلال من العصيان، من ضعفكم من الخطيئة، أيّ صار لديكم النصرة على الخطيئة. كلّنا نحتاج الى الشفاء، شفار روحي، نفسي، عاطفي، جسدي... ونحتاج كلّنا الى ذلك الشفاء. المرض الذي دخل عالمنا سببه أنه كسرنا أنظمة الله الأخلاقية والفساد ضرب كلّ مكان لهذا السبب نحتاج الى الشفاء. ويسوع وعدنا أنه هذه الأجساد الضعيفة سوف يستبدلها في أجساد ممجدة. لأنّ سيرتنا هي في السماويّات التي منها ننتظر مخلص هو الرب يسوع الذي سيغيّر شكل جسدنا الوضيع ليكون على صورة جسده المجيد. والسؤال هو: أين تحتاج الى شفاء؟ هل تحتاج الى شفاء؟ تعال الى يسوع ليعالجك ويعطيك الشفاء الحقيقي. 3-القوّة المحرّرة، أفسس 1: 19 – 23، 1كورنثوس 6: 14، 2كورنثوس 5: 14 – 15، قوة قيامة الرب يسوع وقوة الروح الذي أقام يسوع هي التي تعمل فيك. لا تعش انسان مهزوم يسوع قام من بين الأموات فالنور يغلب الظلام. الحياة تنتصر لأن يسوع قام. ما هي عظمة قدرته الفائقة نحونا، إذ أقامه من بين الأموات... قوة الله تعمل فيك أيها الإنسان المؤمن إذ محبّو المسيح تحصرنا. هو مات من أجل المسيح لكي يعيش الأحياء لأجل الذي مات من أجلهم. نحن أموات من دون العلاقة مع الرب. ما هي الأمور التي تحتاج الى القيامة في حياتك؟ هل أحلامك تحتاج الى قيامة؟ هل ظروف حياتك؟ هل وضعك الاقتصادي؟ تعال الى يسوع... الذي انتصر على الموت يستطيع أن يعطيك النصرة. تواصل معه واعطه حياتك. في الختام لا تتكل على ذاتك، على الفاني، على صحتك، على الآخرين، تعال وضع ثقتك بيسوع الذي مات وقام. "

Comments


Listen to ردود أفعال جريئة - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-07

ردود أفعال جريئة - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-07

2019-05-20
0
Listen to الدخول الجريء الى أورشليم - عش جريء - ق.د حكمت قشّوع 2019-04-14

الدخول الجريء الى أورشليم - عش جريء - ق.د حكمت قشّوع 2019-04-14

2019-05-20
0
Listen to 28-4-2019 - القيامة والإيمان الجريء - عش جريئ - ق.د حكمت قشّوع

28-4-2019 - القيامة والإيمان الجريء - عش جريئ - ق.د حكمت قشّوع

2019-06-08
0
Listen to 5-5-2019 - الخليقة تحدّث بمجد الله - ق. عماد بطرس

5-5-2019 - الخليقة تحدّث بمجد الله - ق. عماد بطرس

2019-06-08
0
Listen to الكنيسة المتضاعفة - ق. أمل سعد - 2019-5-12

الكنيسة المتضاعفة - ق. أمل سعد - 2019-5-12

2019-06-10
0