Audio player

28-4-2019 - القيامة والإيمان الجريء - عش جريئ - ق.د حكمت قشّوع

Description

"تكلّم الراعي عن القيامة والإيمان الجريء من خلال انجيل يوحنا الفصل 20. وتمّ التأمّل في هذا الفصل مفسّراً كل آية: آية 1و2،الملفت أنّ يسوع عندما قام من الموت أظهر نفسه لمريم المجدليّة أولاً وهي أول من عاين قيامة يسوع. مهما كنتَ بِحُبِّك ليسوع تدخل وتكتب التاريخ، تشهد لأعمال الله العظيمة ويصبح لديك مركز. آية 3و4، هل يقفز قلبك من مكانه عندما تسمع اسم يسوع، هل النار تشتعل في داخلك ويخفق قلبك في مكانه آية 5، القبر مثل مغارة سقفه منخفض والأكفان موجودة وهذه علامة أن لا أحد سرق الجسد آية 6، الأكفان موضوعة أيّ مرتّبة ولم يُسرق الجسد، الذي يحدث هنا جزء من خطّة إلهيّة وليس قصة بشريّة آية 7، المنديل موضوع بشكل مرتّب إذ يسوع خلعه، خلع منديل الموت وقام آية 8، رأى يوحنا القبر الفارغ والأكفان والمنديل موضوعة وآمن، وهو الوحيد الذي آمن من دون أن يرى. القبر الفارغ علامة مهمّة أنّ يسوع قام. القيامة علامة مهمّة أن المسيح قام بالجسد وعلامة أننا سنقوم معه في الحياة بأجساد ممجّدة. آية 9، بطرس يحتاج للكتب لكي يؤمن عكس يوحنا الذي آمن في الحال. آية 10، ثم مضوا الى موضعهما أيّ الى بيتهما آية 11، مريم واقفة عند القبر وتبكي، البكاء يحني الظهر ولكن يساعد لاكتشاف الحقيقة. آية 12 -14، ملاكين بيض أيّ الله حاضر في كل مكان، لماذا تبكين؟ أيّ لم تفهمي أن القبر فارغ، التفتت الى الوراء، هل شعرت بوجوده فنظرت الى الوراء آية 15و16، من تطلبين؟ ما هي توقعاتك؟ يريد الرب منها أن تبحث عن شخصه. ما نوع الإله الذي تبحث عنه؟ قال لها يسوع يا مريم فالتفتت وهنا مرة ثانية تلتفت التفاتة القلب، الرجوع، التوبة، والإيمان والفهم. أحيانا ننظر ولا نرى. يكون لنا البصر وليس البصيرة. آية 17، لا تمسكي بي فالعلاقة بعد القيامة علاقة روحيّة آية 18و19، حضور يسوع في هذه اللحظة ولّد رجاء لهم آية 20، يسوع المصلوب هو الربّ المقام، قام ظافراً من بين الأموات آية 21، إرساليتنا تولد منه . نشترك معه ونحقّق مشيئته وإرادته التي هي أن يكشف الآب لنا ويخلّص الضال. هذه هي إرساليتنا آية 22، ولكن نحتاج الى الروح القدس الذي نفخه في التلاميذ ونرى تحقيق لهذا المشهد المرئي في يوم الخمسين عندما حلّ الروح القدس. آية 23-25، يسوع يرسل التلاميذ الى العالم ليؤمنوا بالإنجيل ثم نرى شكّ الإنسان البنّاء. آية 26، سلام لكم، المصالحة التي أعطاها الربّ وتحقّقت على الصليب. آية 27-30 تحوّل توما من أقصى الشكّ الى أقصى الإيمان. الإيمان بيسوع يقودك الى الحياة. في الختام: يسوع قام ولم يسرقوا الجسد، يسوع قام لنتسابق إليه، يسوع قام لا تبكِ، يسوع قام ويدعوك بالسم، يسوع قام التفت إليه، يسوع قام اقبل عطيّة الروح، يسوع قام ليس لديّ وقت أهدره. طوبى وهنيئًا للذين يقبلونه، لنعترف ونقول له ربّي وإلهي، يسوع قام وقهر الموت، يسوع قام نجتمع معاً ونلتقي في الأبديّة. "

Comments


Listen to ردود أفعال جريئة - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-07

ردود أفعال جريئة - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-07

2019-05-20
0
Listen to الدخول الجريء الى أورشليم - عش جريء - ق.د حكمت قشّوع 2019-04-14

الدخول الجريء الى أورشليم - عش جريء - ق.د حكمت قشّوع 2019-04-14

2019-05-20
0
Listen to فوائد موت المسيح وقيامته - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-21

فوائد موت المسيح وقيامته - عش جريء - ق.د. حكمت قشّوع 2019-04-21

2019-05-20
0
Listen to 5-5-2019 - الخليقة تحدّث بمجد الله - ق. عماد بطرس

5-5-2019 - الخليقة تحدّث بمجد الله - ق. عماد بطرس

2019-06-08
0
Listen to الكنيسة المتضاعفة - ق. أمل سعد - 2019-5-12

الكنيسة المتضاعفة - ق. أمل سعد - 2019-5-12

2019-06-10
0